الأحد، 17 ديسمبر 2017

للقدس أولياء

‏للقدس أولياء 

سبحان من ربطهما بإسراء
أبى من أبى وشاء من شاء 
‏معجزة عانق فيها النبي السماء
‏علاقة سماوية لا تحتاج إلى إفتاء  
‏ ‏كرم رباني لطائفة استحقت الثناء 
‏مقدسيون ظاهرون دون استجداء 
... 
‏إعلان اجمع العالم انه افتراء 
‏فهي مهد الرسالات و ‏الابتهال والدعاء 
‏سياسات وتحالفات ستنتثر كالهباء 
‏فالنور لا يعيقه الغثاء ولا ‏الدهاء 
‏ولن ينطفىء فالله متمه دون عناء
‏ لكنه امتحان للأمة وعالم ‏الشرفاء 
‏فالتاريخ يسجل مواقف العدل بزهاء
‏وإذا ذكر المتخاذلين عراهم بجفاء
... 
‏إحباط شديد وتشرذم للفرقاء
‏سواد حيران في فتنة وابتلاء 
‏وهن وفساد وبلاء 
لكن طوبى للغرباء
‏ويا حسرة على من شذّوا وكانوا أشقياء
أو من أعرضوا واستنكروا على استحياء
ولَم يكونوا للقدس أوفياء  
الأمر جلل لكن وعد الحق حق
وللقدس أولياء  

0 تعليقات:

إرسال تعليق

الاشتراك في تعليقات الرسالة [Atom]

<< الصفحة الرئيسية