الأربعاء، 1 يناير 2014

ما أهونه

ما أهونه ! 

عنوان سريع قبل قليل في الأخبار ان ٤٠ الف "قتيل" في سوريا في عام ٢٠١٣ ، دون ان احلل او يحللوا ، فالرقم وحده مرعب ، و كأن الانسان صار بلا قيمة و ما أهون ان يراق دم المسلم و كأن لونه رمادي لا يستنفر المشاعر التي قد تتأذى لمشاهدة دجاجة تذبح ، و إن للأكل . ها هي الأرقام اليومية التي لمحناها مر الكرام قد تجمعت  لتنادي من جعلوا أصابعهم في آذانهم!   

حسبي الله و نعم الوكيل 

0 تعليقات:

إرسال تعليق

الاشتراك في تعليقات الرسالة [Atom]

<< الصفحة الرئيسية